Facebook
كاري كاتير - الأعراب PDF طباعة أرسل إلى صديق
الكاتب: رسام الكاريكاتير كفاح محمود   
الجمعة, 25 نيسان/أبريل 2014 17:09

 

kiahhh
لايجوز تكرار النشر دون الاشارة لمجلة سطور

 

إن المد البدوي طالما راود المجتمع العراقي ، ويرجع السبب في ذلك أن الصحراء المتاخمة للعراق هي من أعظم منابع البداوة في العالم ... وتمتاز الأخلاق البدوية بتمجيد قيم العصبية والثأر والغزو والنهب ، ولذلك نراهم يفخرون بالرجل الذي يهز الأرض بأقدامه إذا مشى ، ويكسر عيون الناس دون أن يتمكن أحد من كسر عينه ، ثم يسطو على البيوت ليلا بدافع الرجولة ، وهم يصفونه بأنه (سبع) أو (رجل ليل) أو فخر العشيرة .
( هذا على ذمة الدكتور علي الوردي ) .
نظام المقبور صدام استفاد كثيرا من هذه القبائل ومن دمويتها وقسوتها وهمجيتها وسفالاتها ، وجعلها الركيزة الأولى التي استند عليها هذا النظام الدموي القذر .
بعد سقوط نظام هدام أفلست هذه القبائل ورجعت الى سالف عصرها الأول في الغزو والنهب و السلب والقتل ، ولكن بأشكال جديدة .. فهم تارة يذبحون ويفخخون تحت راية البعث ، وتارة أخرى يقطعون الرقاب وينبشون القبور ويلعبون كرة القدم برؤوس العباد تحت راية القاعدة السوداء ، وفي الفترة الأخيرة تحولوا الى دواعش تقاتل ضد الدولة الصفوية في عراق ما بعد السقوط ، وفي أحسن الأحوال فهم سنة مضطهدون في دولة نوري المالكي ...
والحقيقة هم لا بعثيون ، ولا قاعدة ، ولا دواعش ، ولا سنّة ، ولا بطيخ .. هم مجموعة من الأعراب التي ابتلى بهم هذا الوطن المسكين .