Facebook
الأمريكان وجعفر عمران أعطوا درسان لليابان PDF طباعة أرسل إلى صديق
الكاتب: سعد صالح   
السبت, 16 تشرين2/نوفمبر 2013 07:52

 

jaban
لايجوز تكرار النشر دون الاشارة لمجلة سطور

 

عندما أستسلمت اليابان في الحرب العالمية الثانية 1945بدون أي شرط .أعلن الأمبراطور الياباني هيروهيتو عبر المذياع لترومان الرئيس الأمريكي ..بانه نزع الزي الرسمي المعروف لليابانيين (الكيمونو) وكذلك الفانيلة وما تحتها ورفعها كراية بيضاء ..والتفت الأنبراطور الياباني لشعبه وقال لهم نحن لم نخسر الحرب ولكن الأمريكان هزمونا بتقدمهم العلمي ..وقال لشعبه لنتعلم من هذا الدرس ونمسك الأقلام والورق من الأن ولنبدء المعركة بالعلم...وفعلا صارت اليابان كما هي اليوم بتفوقها العلمي والتكنولوجي واصبحت تسمى بلد الكومبيوتر ومنتخبها لكرة القدم يلقب بمنتخب الكومبيوتر الياباني
الدرس الثاني
في أول مرة بتاريخ حياة اليابانيون يصعدون بالتصفيات لكأس العالم عام 1994 وكادوا وهم على حافة الدخول بالمشاركة بالمونديال ولم يتبقى سوى الدقيقة الاخيرة في لعبتهم مع اسود الرافدين أستطاع الاعب جعفر عمران من تسجيله هدف قاتل في اللحظات الاخير فسحب جعفر عمران بهدفه قدم اليابانيون من قلب المونديال وأبكى جمهورهم الذي كان يجمع نفاياتهم وينظفون المدرجات ودموعهم تسيل وهم يخرجون من الملعب وحرمهم المشاركة والحلم الأول ولتصعد كوريا بدلا عنهم وتستضيف كوريا جعفر عمران عندهم تكريما لهذا الصنع الجميل الذي قدمه لهم ..واليابانيون ايضا دعوه عندهم وضيفوه واكرموه وقالوا لمنتخبهم احترموا هذا الاعب وخذوا منه درسا انه تمكن بالثواني الاخيرة من أسقاط حلمكم الأول بالمشاركة بكأس العالم ...فاخذت اليابان الدرس الثاني بجد ودأبت وتعلمت.... وبالتصفيات اللاحقة لمونديال 1998صعدت اليابان لأول مرة بتاريخها لكأس العالم واصبحت زبون دائم بدون انقطاع وشاركت بكل المونديالات الأحقة.