Facebook
الاداء الجنسي والضعف الجنسي PDF طباعة أرسل إلى صديق
الكاتب: متابعات   
الأربعاء, 15 حزيران/يونيو 2011 20:30

sex22
يشعر بعض الرجال بالخجل بسبب الشعور بالضعف الجنسي، ولكن هناك تساؤلات عديدة بخصوص اسباب الضعف الجنسي، من هذه التساؤلات ما هي الأسباب التي تؤدي لقصور الشرايين المغذية للقضيب؟ وهل يؤدي الإفراط في تناول الجنس إلى حدوث الضعف الجنسي؟ وما هو المعدل المناسب للجماع؟

يجيب على هذا التساؤل الدكتور أيمن الحسيني، استشاري أمراض الذكورة، قائلا: الذي يسبب قصور الشرايين المغذية للقضيب وجود تصلب بالشرايين مما يضيق مجراها الداخلي، وبالتالي تقل كمية الدم المتدفقة خلالها، وهذا التصلب يحدث لعدة أسباب، كالإصابة بمرض السكر وارتفاع ضغط الدم وزيادة دهون الدم والسمنة، خاصة المفرطة والتوتر النفسي والتدخين.

أما عن إمكانية أن يؤدي الإفراط في ممارسة الجنس إلى حدوث ضعف جنسي، فالضعف الجنسي يأتي من علة عضوية أو نفسية، ولكن في الحقيقة إن كثرة الجماع يمكن أن تؤثر على الكفاءة البدنية، أما عن وجود معدل للجماع فالجماع بصفة عامة يجب أن يخضع لتوافر الرغبة عند الطرفين، ولا يمكن أن يكون مقرونا بعدد معين من المرات، وعموما فإن حدوث الجماع بمعدل مرتين أو ثلاثة يوميا يعد مناسبا ومتماشيا مع القواعد الصحية.

كما أثبتت الدراسات أن أكثر من 50 في المائة من مدمني الخمور يعانون من ضعف الرغبة الجنسية واضطرابات الانتصاب، ومن أكثر ما يؤدي للضعف الجنسي هو نقص الهرمون الذكري الذي يؤدي لضعف الرغبة الجنسية، وليس من السهل معرفة سبب نقص الهرمون الذكري إلا إذا كانت الخصية أصيبت أو استؤصلت.