Facebook
"الجوّ" المغربي هو أجمل جو.. PDF طباعة أرسل إلى صديق
الكاتب: شعلان شريف   
الخميس, 11 نيسان/أبريل 2013 09:35

 

sh3lan
لايجوز تكرار النشر دون الأشارة لمجلة سطور

 

الجوّ" المغربي هو أجمل جو.. ما يميزه هو العفوية والتلقايئة وعدم وجود اتيكيت صارم. في الحقيقة المغرب يتفوق في جوانب كثيرة .. لكن، لسبب ما، لا يدرك المغاربة جيدا نقاط تفوقهم.. وينظرون بإعجاب إلأى من هو خارجهم، إلى أوروبا، وإلى المشرق العربي، وإن بنظرتين مختلفتين.
هذا المساء عشت هذه "العقدة" المغربية.
أصدقائي الرائعون في راديو شدا أف أم أرادوا أن يكرموا ضيافتي .. وبدلا من أن يأخذوني إلى مكان مغربي جميل اختاروا لي - من باب الكرم- مطعما لبنانيا راقياً في الدار البيضاء... لا أثر للعفوية المغربية الجميلة.. أتيكيت صارم واستعراضي على الطريقة اللبنانبة.. لا يفرغ كاسك حتى يأتي من يملؤه لك.. لا تطفئ السيجارة حتى يأتي من يبدل لك المنفضة.. وللمبالغة في "الأتيكيت" والاستعراض.. كانت هناك عاملة مسكينة تقف عند المغاسل (بالطبع مغربية وليست لبنانبة) مهمتها أن تفتح لك الحنفية إذا أردت أن تغسل يديك!!
الأكل اللبناني لذيذ وانيق لكنه لا يقارن بلذاذة وأناقة الأكل المغربي المتميز.
مطرب لبناني من الدرجة العشرين يتطاول على أغاني فيروز ووديع الصافي.
كانت الهدية بالنسبة لي: المطرب المغربي الرائع عبد العالي أنور الذي طالما استمعت له عبر اليوتيوب وسعدت هذا المساء أن اسمعه حياً.. لا أدري كيف يقبل لنفسه، وهو الفنان الجميل والنجم المتألق أن يغني في مطعم بعد مطرب مطاعم لبناني بايخ.. ولكن : إنها العقدة اللبنانية!
غنى عبد العالي أنور -الذي حاز شهرته بأدائه الحديث لكلاسيكيات الغناء المغربي- غنى أغاني مشرقية!!
وأخيراً جاءت هديتي .. أجمل شي في المساء اللبناني المفتعل :
أغنيتي المغربية المفضلة بصوت عبد العالي أنور .. لايف:
الما يجري قدامي !

وكما تقول الأغنية:
كنموت وهو حذايا .. وعمرو ما عرفش دوايا !!