Facebook
وحش مسعور يغتصب طفلة ويهشم راسها PDF طباعة أرسل إلى صديق
الكاتب: شلش العراقي   
الأحد, 14 تشرين1/أكتوير 2012 08:47

shlshal3rake
للمرة الثانية في فترة قصيرة في البصرة تختطف طفلة في الخامسة من عمرها تغتصب ويهشم راسها وترمى في القمامة ، جرائم من هذا النوع البشع والوحشي اذا لم تهز ضمير المجتمع ويمر عليها الاعلام مرور الكرام تؤشر الخواء الاخلاقي والانساني الذي نعيشه ،، هذه جريمة تضرب قلب المجتمع وتمس جذور اخلاقياته وتعصف بحسه البشري ، ومجرد التفكير بالعقل الاجرامي الذي نفذها يدعونا للخوف على ما تبقى من انسانيتنا ، اين المجتمع البصري ؟! كيف يستقبل الخبر بهذه البلادة الوجدانية ،، كيف ينام اهل البصرة و يعيش بينهم مجرم خطير ووحش مسعور يغتصب طفلة ويهشم راسها ، من لايشعر ببشاعة هذه الجريمة ويمارس حياته الطبيعية بعد سماعها هو ايضا (مشروع ) مجرم اخر تنتظر وحشيته ضحية جديدة ،،، هل اصبحنا مشروع مجرمين ووحوش دون ان ندري ،،، ربما،، الرحمة لروح هذه الطفلة البريئة والعار لمجتمع لا تهتز اركانه امام ما وقع عليها من قسوة وحشية وبربرية ،، كمواطن اريد ان ارى هذا الوحش البشري سريعا في قفص العدالة ، لتنام القتيلة في امان في عهدة السماء ،،،