Facebook
حزب للعشاق PDF طباعة أرسل إلى صديق
الكاتب: متابعات   
الأربعاء, 18 أيار/مايو 2011 16:46

Indians
حتى الحب يمكن أن يكون له مكان بجانب السياسة، فحسب رأي كومار سري سري الحب والعشق مهمان جدا لاستمرار الحياة وحتى لدعم السياسة، فقد قرر كومار سري سري أن يحمل بعض الحب الى صفوف البرلمان الهندي بعدما أسس حزب العشاق الهندي (اي ال بي).

فحتى في ديموقراطية معروفة بتنوعها السياسي يبرز كومار سري سري خبير التجميل بدوام جزئي كمؤسس لإحدى أغرب المجموعات السياسية في البلاد، أي حزب العشاق الهندي. دفعه الى تأسيس هذا الحزب في عام 2008 الأحكام المسبقة التي اضطر الى تجاوزها للاقتران بزوجته، بهدف دعم الأشخاص الذين يرغبون في الزواح رغم معارضة الأهل بسبب فروقات في الطبقة الاجتماعية أو الديانة.

ويطالب برنامج حزب العشاق الهندي بتحرك إيجابي في مكان العمل، فضلا عن مسكن مجاني ورعاية مجانية للأطفال للأزواج الذين يعيشون من دون دعم عائلي. ويجلس سري سري في المقر العام لحزبه وهو عبارة عن غرفة صغيرة تعج بالملصقات السياسية في شيناي عاصمة مقاطعة تاميل نادو، ويؤكد أنه ساعد 25 من الأزواج على الاقتران في السنوات الثلاث الأخيرة.

كما يؤكد كومار، الذي لا يخفي حبه للشهرة "هدفي هو ان ينجح 10 اشخاص على الاقل من الحزب بدخول الندوة البرلمانية الوطنية عام 2014". ويضيف "حتى بعد مماتي سيعرف اسمي على انني من اسس حزب العشاق الهندي". وكومار عانى بنفسه من القيود الاجتماعية عندما عارض أهله من زواجه من حبيبته لأنها أقل منه شأنا من الناحية الطبقية، فاضطرا بعد قصة حب طويلة مليئة بالمعانة الى الهروب والزواج من محبوبته سرا والعيش في السر. ويوضح كومار "الناس راحوا يهزأون مني عندما أعلنت عن تأسيس حزب للعشاق. لكنني أعرف أن ثمة ملايين من العاشقين في البلاد سيصوتون لي".