Facebook
أبو طبيلة والسحور PDF طباعة أرسل إلى صديق
الكاتب: سعد محمد الموسوي   
الإثنين, 08 آب/أغسطس 2011 10:43

abo6bela
استحضرت  قارع الطبل في ليالي رمضان حيث كان أهل المدينة يطلقون ...عليه تسمية "ابو طبيله"، كنت أتصوره مثل لغز او شبح، عادة ماكنت أرهق مخيلتي لرسم ملامح رجل الظلام ذلك بهيئته الهلامية وهو يشق الشارع مسرعاً في الظلام يدق الطبل ويصيح سحور.. سحور... سحور.... وانا أطلُّ بفضول الطفولة واحاول جاهداً ان أطرد النوم من عينيّ الناعستين وأترقب مجيء أبو طبيلة متطلعاً من وراء النافذة فيمر وهو يترك في انطباع غريب ممزوج مابين السعادة والخوف البرىء .

.. وسرعان مايأفل قارع الطبل وسط الظلام مخلفاً صدى يتوارى بعيداً وبعيداً سحور.. سحور... سحور....