Facebook
اكتشاف جديد لسر السعادة الزوجية PDF طباعة أرسل إلى صديق
الكاتب: عن الـ«دايلي تلغراف   
الأحد, 24 تموز/يوليو 2011 20:37

zoaaj
يكمن سر الزواج السعيد في كون المرأة أنحف من الرجل. وبيّنت الدراسة الأميركية أن رضى الطرفين بشأن العلاقة يزيد كلما كان مؤشر كتلة الجسم «بي أم أي» لدى المرأة أقل من الرجل.

وأظهرت الدراسة التي أعدّتها جامعة تينيسي في الولايات المتحدة والتي دامت أربع سنوات أن العلاقات استمرّت مدة أطول عندما كانت المرأة تشعر أنها أكثر جاذبية من نصفها الآخر، وأنها مرغوب فيها بشكل أكبر. إلا أن الخبراء نقدوا هذه الدراسة معتـــبرين أن الحجم ليس بالضرورة عاملاً رئيسياً يجعل الرجل يجد المرأة أكثر جاذبية.

وشملت الدراسة 169 ثنائياً متزوجاً تحت عمر الـ35 طلب منهم ملء استمارة كل ستة أشهر لمدة أربع سنوات. وتبين أن الرجال الذين لديهم «بي أم أي» أعلى من زوجاتهم كانوا سعيدين في بداية الزواج واستمروا على هذا الحال، والعكس صحيح إذ أن النساء اللواتي لديهن «بي أم أي» أقل من أزواجهن كن أكثر سعادة في زواجهن من اللواتي كان لديهن «بي أم أي» أعلى من أزواجهن.