Facebook
متى نتقبل المختلف عنا ؟ PDF طباعة أرسل إلى صديق
الكاتب: صالح الحمداني   
الأحد, 15 آذار/مارس 2015 12:32

 

dkfljgklfgjll
خاص بسطور 

 

كلنا ننكر تجاوزات ربعنا 
مع أن اليوتيوب موثق كلشي.
محد يگول: اللي عنده أدلة خلي يقدمها، وسنقف معه ضد ربعنا!
تعصب ديني على قبلي على كونفوشيوسي يتحكم بردود فعلنا.
ما نتقبل المعلومة اللي ما تتناسب وي قالب تفكيرنا، وما نتقبل رأي مخالف حتى لو كان عن: ميسي!
نحلل ونحرم بكيفنه، ونخوّن وننطي ختم الوطنية بمزاجنة، و عاجزين عن مسك تفاحتين بيد واحدة.
ربعنا "أنبياء" وأعدائنا "شياطين"، وحدنا بالجنة نضرب خاثر وتمر برحي وفالوذج ونسوان ‫#‏طحين‬، والبقية يسووهم تكه بالنار!
في الاوقات العادية احنا ما نتقبل اي رأي آخر، أما في الازمات فنسمط جحيفة الخلفوه اللي يگول : بَوْ !