Facebook
شبعاد.............. وعيون سوميريه PDF طباعة أرسل إلى صديق
الكاتب: حيدر الياسري   
السبت, 03 آذار/مارس 2012 10:24

shb3ad

حيدر الياسري

بالامس كنت جالس مع الصديق الفنان ألشكيلي احمد هاشم مزعل في مقهى ستار باكس كعادتي ارسم ونتبادل اطراف الحديث حول معرضه القادم فخترقت تاملاتنا وحديثنا فتاة مرت لتجلس في المقهى يبدو انها طالبه قلت لصديقي هامسا لكن بصوت عالي انها عيون سومرية يا صديقي الا تتفق معي انها تشبه شبعاد ابتسم احمد واخذ ينظر لها واطرق في الاب توب الذي امامه مومأً برأسه ان نعم قمت متجها صوب ا...لفتات خشيت انها سمعتني ربما تتصور اني اعاكسها بكل ادب القيت التحية وسالتها هل حضرتك عراقية فقالت انا لبنانية من بعلبك.. اهلا وسهلا هل سمعتي ماقلت ؟!قالت نعم ولكن لم افهم قلت لها عيناك سومرية انك تشبهين شبعاد لم تفهم ما اعني فقالت بقسم وكانها تؤكد انها من لبنان قلت لها ربما احد والديك عراقي ردت مؤكده انهم من بعلبك ضحكت وقلت لها انا رسام ومن بلاد شبعاد ققاطعتني ان اعطيتك صورتي ترسمني اعطيتها كارتي وفيه تليفوني وقلت لها من اجل شبعاد اتشرف وودعتني بعد مده قصيرة وذهبت وانتهى الحديث،................رن هاتفي رقم اول مره اشاهده ربما لزبون ما الو نعم سال الصوت هل انت الياسري حيدر قلت نعم انا هو قال هل كنت في مقهى ستار بكس قلت نعم وما زلت قال لي انا خطيب الفتات التي قلت لها انها سومرية قلت له شيماء نعم .....................اهلا بك وبها صديقي قال لما تتحرش بخطيبتي ضحكت وقلت له يا عزيزي لو تحرشت ما اجبتك وتحدثت معك بثقه الواثق من نفسه ولو تحرشت بها ما اعطتني اسمها الحقيقي انا رسام معروف ولي تاريخ احترمه واكبر من ان افعل ما تتهمني به سالتها ان كانت عراقية فعينيها تشبه عيون شبعاد فطلبت ان ارسمها وان احببت ارسمكم معا وباجر زهيد لاشارككم الفرح اعتذر الخطيب وحتار كيف يتحدث هنا تواردت لخاطري تسائلات عديدة ساناقشها معكم