Facebook
أحدّثك PDF طباعة أرسل إلى صديق
الكاتب: مريم العطّار   
الخميس, 27 حزيران/يونيو 2013 19:45

 

mreem
لايجوز تكرار النشر دون الأشارة لمجلة سطور

 

أحدثّك عن جذورِ الحزنِ كيفَ شرّشَتْ تحتَ أضلُعي


تحدّثني عن بوصلةِ عينيك


كيف تشيرُ الى لؤلؤٍ يطوفُ فوقَ صدري


أحدّثكَ عن السّواد


يوم أكَلَ رأسي

تحدّثني عن كرةٍ في الملعب


لها خصالُ شعرٍ غجريٍّ يسقطُ على أكتافي

 

أحدّثك عن شفاهي المتعطشة بهذيان الظلم


تُحدّثني عن جمرِ اشتهاءِك

و رمادِك حين تمتلكُني


أحدّثُك عن ضِيق الّلحد


بطولِ مترين


و موتِ الجسَد


تحدّثني عن الوَهجان


كيف تغمرني في حُجرةِ القبر


أحدّثك عن مصباحٍ مكسور


عن حمامةٍ تموت


و يتقيّـأ أحلامَها فمُ القفَص


تحدّثني عن اساطيرِ الليل و القيامةِ و قيمةِ السرير


أحدّثك عن آخر نافذةٍ تختصرُ حصّتي


عن اطارٍ حديديٍّ يفصلُني عن الشمس


تحدّثني عن نسجِ خيالكَ و رفعِ ستائري و صيحاتِ الذُّعر


أغرقُ بالدموع


افكّر بأعمدةِ السّجن


ببشاعةِ الواقع


بقانون الإسطبل


أدرك ..


إنَّ جنون الأمس


لا يمحو اخطاءَ اليوم .