Facebook
أغَاريدُ عِشق PDF طباعة أرسل إلى صديق
الكاتب: يسر فوزي   
السبت, 21 تموز/يوليو 2012 20:49

yosr
وأبْصرتُ حُلما

يوزّعني في تخوم الضّياء

كعطرٍ مُذابٍ

تهادَت إليه

صروح السّماء

وأحمل شوقي

على راحتي

وأقطفُ رعشةَ ضوءٍ جليّ

لعشّاق حقٍّ

توشّت سماهم بقيد الهوى

فيمتدّ نبضي

كطيفٍ كسَتهُ رؤى الأنبياء

ويلثم وجدي جباه المدَى

وتصعدُ روحي

كخفقِ جناحٍ

يرفرِفُ حذو النّجوم

وأنشدُ موّال عشقٍ

يرتّل نبضَ المرايا

و ضوء الفتون

مسيل الدّموع يُطهّرُ حرفي

بماءٍ ثجاج

يرطّب جرحا مسجّى

ويمحو رمـــاد قوافٍ

تلظّت بقدح الهموم

وأسكب وجدي صلاةً

تضوعُ أريجا يفوح

يخطّ يراعي هناك

تميمة حبّ

و بعض قوافٍ عِذاب

تُوحّدُ نبضي بِكُلّي

تخضّب روحي

بنور تجلّى

كثَغرِ صباحٍ بدفءٍ يلوح

سلامٌ عليكم

جباه المدَى

سلامٌ عليكم ليوم النّشور

لِمَن غيركم

نقول سلاما

وقَلَّ السّماء

بعطر رؤاكم تجود

سلامٌ عليكم

قلاع المرايـــــا

سلامٌ على

أغاريد عشقٍ

بسرّ الإله تبوح.

(سماح دمّق فوزي)

تونس