Facebook
مياسم الاريج PDF طباعة أرسل إلى صديق
الكاتب: احمد هاتف   
الأربعاء, 30 تشرين2/نوفمبر 2011 16:38

ahmdhatef
ليّْ ليل ثعبان يفرش أصابعي على حبر الوقت ليرسم ثوبك يغطي عبث الكوابيس

ليّْ نهار متعرج يتأرق في الوجل ، ويتسكع في عشب شبابيكك باحثا عمن يجيء

لي لغة طفلة تتقافز كالغضب ، وتثب كالماء وتعربد كشالك يطير خلف العطر

لي أنا الذي أكتب الوقت بعينيك ، أرسم المدى بأريجك ، ألون الغياب بطيفك

لي كل مالم أكن .. ربما لي مالم تكوني ،

... ليّْ أحبك تناكد النارنج ، لي أفتقدك تشاكس العنب ، لي غيابك يرسم خطوط حضورك

لي أتوهمك ، فأكون وهمي الواهي الممتد الى ضجري ، لي مالم أكن معك ... وماكنته

فيك .

ليّْ المطر يعجُّ بالعطر اليفوح من ماء قدميك يلامس مياسم الأريج ...

لي حقلا من دوار الأغباش يلتم على سبابتك تكتب الجهات

لي مالم أكن إلا فيك ، حيث أفتقد الدخان الطالع من سجائر الضجر

لي أنت ... التي في ثمارك يكتب القطاف قهوة منتصف الظهيرة ....