Facebook
أنا والمطر PDF طباعة أرسل إلى صديق
الكاتب: مي مسعود صعب   
الإثنين, 14 تشرين2/نوفمبر 2011 21:15

mee
أنا و المطر توأمان

كلانا يحب التجدد و الحياة

إرتداء الثياب المكتنزة الدافئة في الشتاء .. الجلوس أرضاً بجانب موقدة النار

كلانا يحب رائحة الحطب المنبعثة من تجاعيد الكستناء

النظر إلى المارة مهرولين من خلف الزجاج المبلل ب أنا و أناه

... أنا و المطر صديقان .. عاشقان

منذ زمن .. منذ دهور قبل أن تولد أنت .. قبل أن يولد البرق و الرعد

مذ ولدت و أنا أشبهه .. هو يشبهني أيضاً

تداعبني قطراته .. أتلمسها أمسحها على وجهي فتحييني

أعشق حين أتبلل به .. يراقصني .. يضحكني و يبكيني

ثم يعود ليمسح دمعتي برحيقه .. أبتسم له .. فنتصالح