Facebook
في الليلة التاليه PDF طباعة أرسل إلى صديق
الكاتب: غني العمار   
الأحد, 19 حزيران/يونيو 2016 23:50

kaneee7 copy
يصعدون الى السماء
لماذا يصعد الموتى الى السماء ؟
بينما أجسادهم هنا نائمه
لماذا نسمي ليلة الخامس عشر من رمضان بال( خوارَّه )
ساقول لك أجتهادا
أنها أرواحنا تدور حول بيوتنا
فأجعلوا ( صينية ) الأفطار عامره
وأدعوا لها الفقراء أن وجِدوا !
آدعوا لها الشهداء
أدعوا لها َمنْ تحبون
ومَنْ تكرهون
فالخبز خبز الله وهم أحباؤه
رحلوا مخلفين لوعة البكاء التي
نطفأها بالدمع والطعام
وحين تمر أرواحهم
تساقطُ غيمه
ربما مطر
ربما
عند ذاك تيقن أن ثوابكَ وصَلَ
الى سمائك الأولى
ستحترق نجمة
ووراءها جيشٌ من دخان
يا أرض النيازك المحدِقَّة صوب بيوتنا
أنه البحر
ثقبته الرصاصات
وأنسَّلَ البحر الى ثيابي
يا أرضُ ابلعي ماءكِ
ويا سماء
كوني قارب النجاد الى أهلي
لاشاركهم ليلة (الخوارة )
فقد طبخت لي أمي
وأوقدتْ ُشموع الخضر
بأنتظار أن يأتي بيَ البحرْ