Facebook
العروج من الطين الى الطين PDF طباعة أرسل إلى صديق
الكاتب: غني العمار   
الإثنين, 28 آذار/مارس 2016 11:38

kaneeeal3maar copy
* من لحم خروفِك
لحُمك
الى الطين
*البيوت العاليات
أكرمهنَّ بيتُ التراب
* أعمارنا مثل جَمَلٍ
أذا طاح
صارت سكاكينهم جُمَلا
* الذين تتثائب المقاعد تحت عجيزتهم
سَلِّ الطين عن سقطتهم
* أنهم سرقوا العَلَقَ من آنية أبيك آدم
وقلعوا بؤبؤَ أمك ( أنانا )
ليشربوا به عنب خساراتهم
* ألم يُدركوا
أننا حين نجوع .. نأكلُ آلهتنا
* ( كلكامش )
مامعنى أن تسلكَ دروبا
يصيرون بها هم المتن
وأنت الهامش يا كلكامش
* لقد سرتُ مع موتي
في الشوارع
السواتر
الحدائق

فاحمَر بخديَ ( حَب الرمان )
وتفجَّرَ في وجه السابلةِ
* أيها الوجدُ مالنا والتداعي ؟
كل ناعٍ لابد منه لناعي
لاتلمني أنْ متُّ فيكَ غريبا
فلقد ضاع في المنافي شراعي
أنا ( شمرٌ )
مازال نصفي طليقا
مثل عشبٍ في آنيات الأفاعي
ــــــــــــــــ كوت 2016