Facebook
جديلتي الفرات.. PDF طباعة أرسل إلى صديق
الكاتب: امنة عبدالعزيز   
الخميس, 18 شباط/فبراير 2016 21:13

amna3bd1 copy
جديلتي تلك
مدينة فاضلة
كم ضاق بها ذرعا
زمن الحجارة
جديلتي تلك زنار
يلتف حول خصر النخيل
ليتراقص الفرات منتشيا
في الحظارات القديمة
ألاف الظفائر
مخضبة بالسعد
مبخرة بالرجال
تلك الجديلة عربية
يتأرجح عليها الخيل والليل
أنا لا أكتب عن الحب
بعد منتصف الآهات
أني أبحث عني
في خانات البقاء
في قيصرية النهر
أنا جمع جدائل
ترصد أخبار الأمهات
والخبز والحرب..