مواضيع اخرى - تحقیقات

ارشیف التحقیقات

اضغط هنا لقراءة المزید



Facebook
ثمانية وعشرون قلما شابا حرا على الطاولة المصرية

شنو عارف الداوودي

وسط اجواء صحفية حافلة حددت فيها مفاهيما خاصة بالنشاط الصحفي في مدينة القاهرة بمشاركة ثمانية وعشرون صحفيا من الوطن العربي بدورة تدربية من المركز الدولي للصحفيين في الصحافة الاستقصائية حول بيان اهميتها في خدمة المجتمع كونها صحافة تخدم الجمهور؛ولانها الاكثر إثارة والأكثر مجزية, وتطلباً من حيث الوقت والعمل الشاق.

shano2
shano
shano1
  • السابق
  • 1 of 3
  • التالي

كانت الدورة التدريبية التي اقامها المركز الدولي للصحفيين IGFJ) ) تحت عنوان( استخدام الادوات الالكترونية في تغطية القضايا العامة للمجتمع) على الانترنت لمدة استمرت ستة أسابيع بمشاركة ( 70) صحفياً من الوطن العربي. وتم تزويد المتدربين خلال الأسبوعين الأولين بالأدوات اللازمة لتغطية القضايا المتعلقة بالخدمات العامة. وقد عملنا في الاسابيع الأربعة التي تلت ذلك تعليمنا كيفية استخدام أحدث الأدوات الرقمية بفعالية في تغطية القضايا المتعلقة بالخدمات العامة.كما تم تزويد الدورة بروابط لمقالات ودروس تعليمية باللغة العربية والانكليزية لغرض الاطلاع والاستفادة.

الهدف من الدورة هو:

( تعليم الصحفي بأحدث الوسائل الالكترونية الحديثة في كتابة تقريره) من خلال

أهميتها في تغطية القضايا المتعلقة بالخدمات العامة ولماذا هي مهمة ؟

- كيفية استخدام عناصر الوسائط المتعددة لتعزيز مشاريعنا الخاصة في الدورة

- كيفية العثورعلى أفكار للتقارير وكيفية تطوير المصادر المعتمدة في المشروع.

- أهمية السجلات أو القيود العامة.

- التغطية الصحفية بمساعدة الحاسوب computer-assisted reporting (CAR)

- كيفية إجراء المقابلات الفعالة- تنظيم وكتابة تقريرك

- والتركيز على الاعتبارات الأخلاقية

- كيفية استخدام المنظمات الإخبارية المختلفة للإنترنت في تقدم تقارير أفضل وأكثر اكتمالاً

- كيفية اختيار أفضل وسيلة اعلامية لعرض الأنواع المختلفة من التقارير

- كيفية إنشاء القصة المصورة

- استخدام التقنيات الأساسية لجمع معدات الصوت والفيديو والصور للمشروع.

- التقنيات الأساسية عند استخدام برامج وتطبيقات لتحرير/منتجة الصوت والفيديو والصور

- استخدام وسائل الإعلام الاجتماعية للعثور على المعلومات والترويج للتقارير

- كيفية إنشاء الخرائط الأساسية باستخدام أدوات مجانية على الإنترنت

وكان هذا بمساعدة المدربتان (هدى عثمان ولينا عجيلات) المسؤولتان عن المتدربين ومتابعة افكارهم ضمن المشاريع التي يطرحها المتدربون خلال فترة الدورة.وكان لمنسقة الدورة( لبنى شوكي) دوراً فعالاً في مساعدة المتدربين ايضا.

وبعد متابعة ادارة الدورة خلال الستة أسابيع وحسب حسن الاداء والتزام لكل متدرب بمتطلبات الدورة وبناء على الأداء الذي وضعوه في أربع نقاط للتقييم ،تم اختيار اعلى ثمانية و عشرون ملتحق بالدورة للصعود في المرحلة الثانية لحضور دورة تكثيفية (boot camp ) في جامعة الأهرام الكندية للفترة من 26 - 30 يونيو 2011 بمصر.

وتم استقبال جميع المتدربين في جامعة الاهرام من قبل الدكتورة (هانزاده فكري ونائب رئيس البرامج للمركز الدولي (باتريك بتلر) وعميد كلية الاهرام دكتور (فرج كامل) بكلمة ترحيبية للمتدربين ولتأهيلنا في المرحلة الثانية على المشاريع التي قدمناها.

المشاركون:

( احمد الشناف، احمد عصمت، احمد عبده، ايات، علياء، ودانا) من مصر

واما من المملكة الاردنية الهاشمية :

(مصعب شوابكه ،صبا ابو فرحا وحنان الخندقجي)

-ومن المغرب:

( نور الدين، فيصل ديدي، فوزية ، الحاجة الطاهيري، اسماعيل عزام، ياسر، نعمان اليعلاوي، محمد عمروشا)

-ومن فلسطين:

( زهير دولة، مريم حامد، هشام ، لنا الحجازي، محمد ابو شحمة)

-ومن لبنان:

(مادونا الخفاجي، علي غملوش، محمد عنتر)

-ومن بلاد الرافدين العراق :

( وسام راما، عمر الحياني، شنوعارف الداوودي).

بدات اجندة اليوم الاول- الاحد المصادف 26/6/ 2011بعد تقسيم المجموعة الى فريقين ليستنى للكل المشاركة والاستفادة..

اجندة اليوم الاول:

-محاضرة ( بناء المواقع الاخبارية ) من قبل الاستاذ ايمن صلاح ومحاضرة ( قانون اعلام) للاستاذ ايهاب سالم.

ومحاضرة عن كيفية التقاط الصور للمصور فرانك فولويل والاستاذة عبير السعدي.

وبعد الانتهاء من المحاضرات توجهنا في تمام الساعة الخامسة عصراً الى قاعة اجتماعات لو فاراندا في الزمالك لحضور جلسة مخصصة لجميع المتدربين مع فريق المركز الدولي للصحفيين للاستماع لعرض مدته 4 دقائق لكل متدرب لعرض مشروعه للجميع.

وفي اليوم الثاني المصادف 27/6/2011

محاضرة استاذة هدى عثمان بعنوان( الصحافة بمساعدة اجهزة الكومبيوتر).

ومحاضرة استاذة لينا عجيلات (ادراج عناصر الوسائط المتعددة في موقعك الالكتروني)

وكذلك محاضرة شيري ريتشاردي حول( اخلاقيات الاعلام في العصر الالكتروني).

بعد الانتهاء من المحاضرات توجهت المجموعة الاولى لجلسة ارشادية وتوجيهيه مع الاساتذة ( لينا عجيلات وهدى عثمان وايمن صلاح واندي كارفن). في كيفية تطوير المشروع المقترح من قبل كل متدرب بمساعدة الاساتذة بطرح افكار مساعدة للمشاريع وتطويرها نحو الاحسن.

اما اجندة اليوم الثالث المصادف 28/6/2011

فكانت محاضرة( التوجيهات الحديثة للموبايل، وكيف يمكن للصحفيين الاستفادة منه) للاستاذ ايهاب الزلاقي.

ومن ثم توجهت المجموعتين الى القاعة الكبيرة لغرض تحرير الصور التي طلبت من المتدربين اثناء الدورة في التقاط الصور من قبل الاستاذ فرانك والاستاذة عبير.

وبعدها توجهت المجموعة الثانية الى الجلسة الارشادية نفس جلسة المجموعة الاولى.

وفي اليوم الرابع 29/6/2011

كانت محاضرة جان ساندل وعبير السعدي في كيفية (تصوير الفديو).

وكذلك محاضرة اندي كارفن في (استخدام الافضل لوسائل الاعلام الاجتماعية من قبل الصحفيين).

ومن ثم توجهت المجموعتين الى القاعة لحضور محاضرة الاستاذ هدى عثمان بعنوان( افضل الممارسات في الصحافة الاستقصائية).

وكذلك في المساء كانت هناك جلسة ارشادية وتوجيهية لكلا المجموعتين من قبل اساتذة الدورة جميعهم.

اما بالنسبة لليوم الخامس والاخير المصادف 30/6/2011

فكان عرض لمواضيع الخدمات العامة التابع لبرنامج الامم المتحدة الانمائي في منطقة الشرق الاوسط للاستاذ (نعمان السعيد).

وكذلك محاضرة التصميم في العصر الالكتروني في تطبيقات الاي باد والاي فون وتأثيرها على الصحافة من قبل الاستاذ (السيد خضري حسن).

ومحاضرة ابحاث ووسائل التسويق الاعلامي

واخيرا تحركت الاقلام الى قاعة اجتماعات لوفاراندا في الزمالك لحضور محاضرة (سلامة الصحفي في تغطية قضايا الخدمات العامة) للاستاذة (عبير السعدي).

وهكذا انتهت اجندة الدورة التي كانت مفيدة وممتعة للغاية من خلال المحاضرات والبرنامج المقدم للصحفيين.

الامرالجميل في هذه الرحلة هو بعد ان كان التواصل عبر الاون الاين بالنت تم التلاقى اخيرا بين الصحفيين مباشرة، طغت روح الحماسة والمداعبات والطرائف التي حصلت كانت من اجمل الامور في هذه الدورة فكنا سماء واحدة بنجوم مختلفة لقد لمسنا روح الضيافة الفكاهة الجميلة والكلمة الطيبة التي تميزوا بها اخواننا المصريين فتركوا بصمة في قلوبنا، شكراً لهم.

فلا يسعني الا القول ان اشكر المركز الدولي للصحفيين على اتاحة هذه الفرصة للشباب الصحفيين وتطويرهم نحو الافضل ومواكبه عصر الالكترونيات في تغطية القضايا الصحفية. كما أشكر جامعة الاهرام الكندية لاستضافتنا في حرمها الجامعي واشكرعميد كلية الاعلام جامعة الاهرام الكندية (د. فرج الكامل).

وشكري الخاص للدكتورة هانزاده فكري وباتريك باتلر وللعزيزة لبنى شوكي وللمدربين( هدى عثمان, لينا عجيلات, ايمن صلاح، اندي كارفن, السيد خضري حسن، ايهاب الزلاقي، ايهاب سالم، جان ساندل، شيري ريتشياردي، عبير سعدي، د.عمرو قيس، وفرانك فولويل، واخيراً اشكرزملائي وزميلاتي الصحفيين الذين شاركوا معنا هذه اللحظات الجميلة والمفيدة).

مشاركتي في هذه الدورة كان بمشروع(البطاقة التموينية بين تخمة المسؤولين وافواه جائعة).