Facebook
المخاوف والعقاقير
الكاتب: نصيف الناصري   
الإثنين, 25 نيسان/أبريل 2011 17:43

 

كتب الشاعر نصيف الناصري من على صفحته في الفيس بوك 

ا

nsefalnasry
لوعود التي تلقتها البشرية عبر عصور التاريخ المختلفة من خلال الأديان والفلسفات والثقافات التي شكلت وعي الانسان ، حول مشكلة الموت والفناء واستحالة وجوده على الأرض . لا تعبر بجدية عن مجمل المخاوف والآمال التي يطمح اليها من يتوق الى الخلود . لا خلود ولا بعث ولا وعد بجنة ما أو حياة أخرى . في النهاية وعلى الرغم من صعوبة اقناع أولئك الذين يأملون في فكرة البعث التي لا تتطابق مع فكرة الخلود ، فأن الحياة يجب أن تعاش حتى آخر لحظة عبر لحظات السرور والألم التي يجب أن لا تنسينا اننا ننام في كل آنٍ على سرير معلق على الخيط الرفيع لتنفسات الموت . الأدوية والعقاقير التي تصنف لنا في كل دين وكل فلسفة وكل اسطورة ، حول تهدئة مخاوفنا من الحقيقة المطلقة لزوالنا الوشيك وقصر حيواتنا التي يستلبها منّا العالم في كل حينٍ . تبقى مفيدة وضرورية لاشباع رغبات أولئك البشر الذين يعانون من الاضطرابات النفسية وعدم مقدرتهم على التعايش مع موتهم وعبثية وجودهم في العالم .